بلدية رام الله تنظم ورشة عمل لنقاش مشاريع البلدية مع مدارس المدينة | بلدية رام الله
بلدية رام الله تنظم ورشة عمل لنقاش مشاريع البلدية مع مدارس المدينة

 

بمشاركة مدراء مدارس مدينة رام الله
بلدية رام الله تنظم ورشة عمل لنقاش مشاريع البلدية مع مدارس المدينة

عقدت بلدية رام الله اليوم ورشة عمل لمدراء ومديرات مدارس مدينة رام الله وذلك بهدف نقاش مشاريع البلدية الثقافية والبيئية الخاصة بطلبة المدارس للعام 2020.

من جهته، رحب رئيس بلدية رام الله المهندس موسى حديد بالحضور المشاركين في الورشة، مؤكدا على حرص بلدية رام الله مشاركة المدراء والمعلمين ببرامج بلدية رام الله الثقافية والمجتمعية والبيئية التي تنفذها بشكل سنوي مع طلبة المدارس بشراكتها مع مديرية التربية والتعليم. وأشار إلى أن البلدية منفتحة على أية ملاحظات واقتراحات من المدراء والمدرسين نحو تطوير هذه البرامج.

وتوجه خلال الورشة مدير مديرية التربية والتعليم في محافظة رام الله والبيرة باسم عريقات بكلمات الشكر والتقدير على الجهود التي تبذلها بلدية رام الله بطواقمها في مدارس مدينة رام الله سواء كان في تطوير البنية التحتية للمدارس أو من خلال البرامج المتنوعة والمميزة التي تنفذها البلدية مع طلبة المدارس كافة.

بدوره عبر مدير مكتب التعليم في وكالة الغوث الدولية لمنطقة القدس وأريحا د. أسامة أبو البها عن اعتزازه بمستوى مدارس مدينة رام الله وشراكة الوكالة بمدارسها في برامج البلدية.
وقبل تقديم العروض الخاصة بالورشة، توجه مدير عام البلدية أحمد ابو لبن بدعوة جميع المدراء الى طرح آرائهم واقتراحاتهم في برامج البلدية التي تتقاطع مع عمل وبرامج المسيرة التعليمية في مدارس مدينة رام الله.

في ذات السياق، قدمت مديرة الدائرة الثقافية والمجتمعية سالي أبو بكر عرضا عن عمل الدائرة وفق توجهات البلدية واهداف التنمية المستدامة واستراتيجية رام الله للثقافة والتعليم، وما يندرج ضمنها من مشاريع ثقافية مختلفة ومنها ما يتم تنفيذه مع طلبة المدارس مثل مهرجان نوار نيسان وماراثون الاطفال ومجلس بلدي الاطفال ويلا ع الحديقة وبرامج المكتبة في المحكمة العثمانية وغيرها.

كما قدمت مديرة دائرة الصحة والبيئة م. ملفينا الجمل عرضا عن مشاريع الدائرة وفق استراتيجية رام الله المنيعة واستدامة تلك المشاريع والبرامج لسنوات مع مدارس المدينة، ومنها: برنامج مدارس صحية وصديقة للبيئة ويشمل رفع العلم البيئي والمسرحية البيئية ويوم النظافة الوطني وإحياء الفعاليات البيئية.

وفي ختام الورشة، أخذت البلدية بجميع الملاحظات
والاقتراحات التي تقدم بها المشاركون في الورشة من مدراء المدارس



العودة للاعلى