بلدية رام الله توقع اتفاقية مع مؤسسة عمار الأرض تهدف إلى إعادة تدوير النفايات الورقية والمخلفات الإلكترونية | بلدية رام الله
تاريخ النشر: 2020/01/20

بلدية رام الله توقع اتفاقية مع مؤسسة عمار الأرض تهدف إلى إعادة تدوير النفايات الورقية والمخلفات الإلكترونية



وقع رئيس بلدية رام الله المهندس موسى حديد، مع مدير مؤسسة عمار الأرض حسام الطويل اتفاقية تهدف إلى إعادة تدوير النفايات الورقية والمخلفات الإلكترونية (أجهزة الكمبيوتر والهواتف وشاشات التلفاز) والتخلص منها بطريقة صحية وصديقة للبيئة.

جاء ذلك خلال اجتماع عقد في دار بلدية رام الله حضره مدير عام بلدية رام الله أحمد أبو لبن، ومديرة الصحة والبيئة م. ملفينا الجمل، وممثل عن مؤسسة عمار الأرض سندس سليمان.

من جهته، أكد م. حديد أن عملية تدوير النفايات الورقية تأتي استكمالا لمساعي بلدية رام الله في تطبيق نظام متطور وعصري لجمع نفايات الكرتون والورق وإعادة تدويرها، الأمر الذي من شأنه تخفيف كميات النفايات الصلبة التي يتم ترحيلها يوميا إلى مكب النفايات، إضافة إلى إتاحة الفرصة أمام الاستغلال الأمثل للحاويات المركزية في المدينة، ودعما للإدارة البيئية المستدامة من إعادة تدوير النفايات.

مشيراً إلى ضرورة تعميم ثقافة فصل النفايات وتدويرها لتشمل كافة شرائح المواطنين في المدينة، مبيناً أن البلدية على استعداد كامل للتعاون مع مؤسسة عمار الأرض لتقديم حوافز من شأنها تشجيع المؤسسات والشركات في المدينة للانضمام إلى نظام تدوير النفايات الورقية.

وتوجه الطويل بالشكر إلى بلدية رام الله على إتاحة الفرصة لتجديد اتفاقية تدوير النفايات الورقية والمخلفات الإلكترونية مع مؤسسة عمار الأرض، والاستعداد على تقديم المساعدة بكل الإمكانيات المتاحة لانضمام أكبر عدد من الشركاء في المدينة. مشيراً إلى أن مؤسسة عمار الأرض تسعى إلى نشر الوعي البيئي بين فئات المجتمع عامة وفئة الأطفال والشباب خاصة، وذلك برفع الثقافة البيئية ومفهوم تدوير النفايات وما يعود بها من فائدة على فلسطين والمجتمع.

ومن الجدير ذكره، أن بلدية رام الله تسعى بالتعاون مع مؤسسة عمار الأرض على تطبيق نظام لجمع النفايات الورقية وفصله في مؤسسات عدّة في المدينة؛ خاصة تلك المنتجة كميات كبيرة من النفايات الورقية كالمدارس، والبنوك، والمطابع وغيرها من المؤسسات. وتم توزيع صناديق خاصة لجمع النفايات



العودة للاعلى