إنطلاق فعاليات مهرجان أيام العلوم في فلسطين 2018

 إنطلاق فعاليات مهرجان أيام العلوم في فلسطين 2018

إنطلقت فعاليات المهرجان السنوي "أيام العلوم في فلسطين" بنسخته للعام 2018 اليوم، في مجمع رام الله الترويحي، والذي يستضيف للعام السادس على التوالي، مهرجان الأفلام العلمية من معهد غوته. تستمر فعاليات المهرجان على مدار شهر كامل في أنحاء الوطن كافة لتنتهي في 22 تشرين الثاني 2018.

مهرجان أيام العلوم في فلسطين 2018، يقام بتنظيم وتمويل كلٍّ من: بلدية رام الله، ومؤسسة النيزك للتعليم المساند والإبداع العلمي، ومؤسسة عبد المحسن القطان، ومعهد غوته، والمعهد الفرنسي، بالشراكة مع مؤسسات محلية عدة.
في نسخته لهذا العام، يتناول المهرجان موضوع "ثورة الغذاء: مواجهة التحديات للعام 2050"، ذلك العام الذي سيصبح فيه عدد سكان الأرض ما يقارب 9 مليارات نسمة، ما يفرض مضاعفة إنتاج المحاصيل التي نزرعها حالياً، وما يرافق ذلك من تحديات كبيرة على المستوى البيئي والثقافي والاجتماعي.
فلتوفير الغذاء لشعوب الأرض، ستزداد عملية التصنيع الزراعي، وما يرافقها من قطع للأشجار، وتطوير المحسنات الكيماوية، والمبيدات، بهدف إنتاج الكميات المناسبة بأفضل صورة، هذا ناهيك عما يرافق العملية من تطوير للتكنولوجيا الجينية المتعلقة بالبذور والنباتات، وأثر كل ذلك على التنوع الزراعي والحيوي، وعلى التربة والمناخ، وعلى نوعية الغذاء المتوفر في العالم بشكل عام، وفي فلسطين بشكل خاص. إن لهذه القضية تبعاتٍ على الزراعة في فلسطين، وعلى المزارع الفلسطيني، وعلى نمط الغذاء ونوعيته.

كما سيتناول المهرجان الغذاء كقضية علمية اجتماعية محلية وعالمية، مع إتاحة الفرصة للجمهور من أطفال وطلبة المدارس، وعائلاتهم، للتواصل مع هذه القضية بأشكال متنوعة من التعبير، تهدف، في مجملها، إلى طرح تلك الأسئلة الجدلية في علاقة الإنسان بالأرض والبيئة، في ضوء هذا التغيير المتوقع على مستوى الغذاء. فما هي مسؤولياتنا تجاه هذه القضية؟ ماذا علينا أن نفعل معاً من أجل أن نعي تحديات المستقبل في ضوء الماضي؟ وكيف سنساهم على المستوى الفردي والجماعي في التغيير؟

وسيُنظم المهرجان على مدى شهر كامل في أماكن مختلفة من المدن والبلدات والقرى الفلسطينية، بما فيها القدس، ورام الله، وغزة، وقلقيلية، وطولكرم، وجنين، والخليل، وبيت لحم، وأريحا، وبيرزيت، ونابلس ونعلين، وخان يونس، وجباليا، والظاهرية، وبيت عور الفوقا، رابود والبعنة.

أما بالنسبة لمهرجان الأفلام العلمية الدولي، الذي يرافق مهرجان أيام العلوم، فسيتخلله عرض لمجموعة من الأفلام والبرامج التلفزيونية العلمية، (مدبلجة أو مترجمة إلى اللغة العربية)، حول تحديات الغذاء للعام 2050، تم اختيارها من قبل لجنة دولية مختصة في مجال العلوم والتربية والفنون. ويعقد مهرجان الأفلام العلمية الذي انطلق في العام 2005، في أكثر من 12 دولة، وانضمت إليه كل من فلسطين، ومصر، والأردن، والسودان، والإمارات العربية المتحدة منذ 2013، وتجاوز عدد زواره حتى اليوم أكثر من مليون زائر.

أما في السياق الفلسطيني، فقد نجح مهرجان أيام العلوم في فلسطين، العام الماضي، في استقطاب ما يزيد على 25707 زائرين في 15 موقعاً على امتداد مساحة فلسطين التاريخية على الرغم من القيود التي يفرضها الاحتلال الإسرائيلي على حركة المواطنين الفلسطينيين وتنقلهم.