وفد طلابي من جامعة جيلفورد يزور بلدية رام الله | بلدية رام الله
وفد طلابي من جامعة جيلفورد يزور بلدية رام الله

 

 استقبلت بلدية رام الله اليوم، وفداً من طلبة جامعة جيلفورد الأمريكية في مقر البلدية، يرافقهم رئيس الوفد ماكس كارتر ، وتهدف الزيارة إلى التعارف على بلدية ومدينة رام الله والمدن الفلسطينية بشكل سنوي، وكان باستقبالهم من لجنة العلاقات العامة عضو المجلس البلدي ورئيس لجنة العلاقات العامة م. كمال دعيبس ، وعضو المجلس البلدي ماهر حنانيا، ومديرة دائرة العلاقات العامة والإعلام مها شحادة، ورئيس قسم العلاقات المحلية والدولية رنا حبايب.

من جهتها، رحبت لجنة العلاقات بالوفد الطلابي وعبر وا عن سعادتهم بهذا اللقاء، حيث عرض فيلم عن مدينة رام الله في بداية اللقاء، ثم تم فتح النقاش حول الأوضاع الاجتماعية والسياسية والاقتصادية في المدينة والتحديات التي تواجه البلدية في تطوير المدينة نتيجة القيود التي يفرضها الاحتلال الإسرائيلي، بالإضافة إلى الحديث بشكل سريع عن المشاريع التي تنفذها بلدية رام الله.

وتوجه الوفد بدعوة إلى جامعة جيلفورد لمشاركة طلابها في أحد أنشطة بلدية رام الله، ولاسيما على صعيد العلاقات الدولية والخارجية وأهمها مخيم العمل الدولي التطوعي.

بدوره، توجه رئيس الوفد بالشكر للبلدية على حفاوة الاستقبال معبراً عن سعادتهم بزيارة البلدية ومدينة رام الله، وعبر عن أمله في مزيد من التعاون مع بلدية رام الله.

يذكر، أن هذه الزيارة تتم بشكل سنوي لوفد طلابي من هذه الجامعة إلى فلسطين، للاطلاع على معاناة الشعب الفلسطيني على أرض الواقع ونقلها إلى العالم.

 

العودة للاعلى