بلدية رام الله تطلق ألبوم رام الله "رام الله، الصورة، الحكاية"

 بلدية رام الله تطلق ألبوم رام الله "رام الله، الصورة، الحكاية"

أطلقت بلدية رام الله اليوم السبت، كتاب صور ألبوم رام الله " رام الله، الصورة، الحكاية" ويقدم هذا العمل الصورة الحكاية حول المدينة الجامعة للمسار والمسيرة، ويغطي الكتاب النواحي التالية: الطبيعة، معالم المدينة، التراث، الحياة اليومية، احداث هامة، بعدسة عين الفنان الانسان والوطني أسامة السلوادي.

جاء ذلك خلال حفل اطلاق الكتاب الذي أقيم في دار بلدية رام الله، بحضور أعضاء المجلس البلدي، ومدير عام البلدية، واللجان الاستشارية ومؤسسات وفعاليات المدينة ووسائل الاعلام.

من جهته، أعرب رئيس بلدية رام الله المهندس موسى حديد عن فخر بلدية رام الله إصدار هذا الألبوم الذي يتحدث عن مدينة رام الله ووتراثها وطبيعتها ومعالم هامة في المدينة خلال حقبة معينة، مشيراً إلى أن المصور الفلسطيني أسامة السلوادي أخذ على عاتقه الحديث عن المدينة بطريقته الخاصة من خلال عمل فني يصور المدينة في عدد من المجالات المختلفة.

وأضاف رئيس البلدية، أن هذا العمل الفني استطاع السلوادي من خلاله ارجاع ذاكرتنا إلى أحداث وقضايا هامة عايشتها مدينة رام الله ومواطنيها، إضافة إلى أن الألبوم يوثق عدد كبير من الصور التراثية وفترة الإنتفاضة الأولى والثانية والأنشطة الثقافية ومعالم رئيسية في المدينة خلال فترة 25 عام.

وفي ذات السياق، توجه المصور الفلسطيني أسامة السلوادي بالشكر الجزيل لبلدية رام الله على الفرصة التي منحتها له للتعاون على إصدار ألبوم رام الله "رام الله، الصورة، الحكاية"، مشيراً إلى أن الهدف من هذا المشروع توثيق مدينة رام الله في مختلف مجالاتها الحياتية وبعدسة فلسطينية. وأضاف، " أن هذا الكتاب عرفان لمدينة رام الله التي حضنتني، واستقبلتني، ذات القلب الواسع التي تحتمل الجميع .. من هنا حاولت تقديم فترة وجودي في المدينة بطريقة مختلفة من خلال مخاطبة المواطنين والعالم باللغة الحديثة، وهي الصورة.

في هذا العمل تحمل البلدية رام الله لعين المشاهد ليراها عن قرب وهي التي حملتنا على الدوام، ولم تشتك لأنها الأم الحانية والحاضنة والباقية، كيف لا وقد جعلت من حنونها وردة دم الشهداء وحجارة بيوتها الكتف الذي يشد ساعد الذين خلقوا من الحجر حكاية بلاد ومقلاعها السديد، وتعتبر بلدية رام الله هذا الإصدار الهام، في سياق خطتها على المستوى الثقافي والترويجي لمدينة رام الله، وبامكان الحصول على نسخ من الكتاب من مركز رام الله للمعلومات السياحية او عن طريق المصور الصحفي اسامة السلوادي