بلدية رام الله تشارك في حفل توقيع منح التنمية الاقتصادية المحلية | بلدية رام الله
بلدية رام الله تشارك في حفل توقيع منح التنمية الاقتصادية المحلية

 

شاركت بلدية رام الله في حفل توقيع منح التنمية الاقتصادية المحلية للبلديات الفلسطينية، بالشراكة ما بين صندوق تطوير وإقراض البلديات، وإتحاد البلديات الهولندية للتعاون الدولي، وبتمويل من وزارة الخارجية الهولندية.


وأفتتح وزير الحكم المحلي نايف أبو خلف، والممثل الهولندي لدى السلطة الوطنية الفلسطينية السفير خيليس بلخ، حفل توقيع منح التنمية الاقتصادية المحلية للبلديات الفلسطينية، وقد شارك في الحفل عن بلدية رام الله رئيس بلدية رام الله بالإنابة سامح عبد المجيد، ومدير عام البلدية أحمد أبو لبن، وبحضور مدير عام صندوق البلديات عبد المغني نوفل وإضافة لرؤساء بلديات ( البيرة، بيرزيت، طوباس،السموع).


وأكد عبد المجيد، بأن بلدية رام الله تنظر بأهمية خاصة لمشروع التنمية الاقتصادية، الذي سيسهم في ترسيخ التخطيط الاستراتيجي القطاعي في مجال التنمية الاقتصادية المحلية، وبالشراكة مع أصحاب المصالح بهذا الشأن.


من جهة أخرى، أوضح أبو لبن أن المشروع المقدم من بلدية رام الله، يقضي بإعداد خطة إستراتيجية للسنوات الخمس المقبلة في مجال التنمية الاقتصادية المحلية، ويتضمن محاور رئيسية، منها: خلق بيئة جاذبة للاستثمار وتعزيز الشراكة مع القطاع الخاص.


ومن الجدير ذكره، أن البرنامج يهدف إلى تعزيز قدرات الهيئات المحلية، بما يخدم إستراتيجية وزارة الحكم المحلي في التوجه نحو المزيد من اللامركزية في إدارة تلك الهيئات لنفسها، وفق مفاهيم الحوكمة الرشيدة المتعلقة بالنزاهة والشفافية والعدالة والموضوعية والمساءلة، لتحقيق تنمية مستدامة للاقتصاد المحلي وجذب الاستثمارات الخارجية لها.

العودة للاعلى