1/31/2017 12:00:00 AM
قرارات مجلس بلدي رام الله رقم 4 للعام 2017

 ابرز قرارات مجلس بلدية رام الله في جلسته الاسبوعية
تركيب مظلات الانتظار
تركيب اعمدة الطاقة المستدامة


عقد مجلس بلدي رام الله جلسته الاسبوعية واتخذ عدة قرارت تتعلق بتركيب مظلات الانتظار وتركيب اعمدة انارة مستدامة وتنظيم عمل المقاهي والمطاعم في المدينة اضافة الى عدد آخر من القرارت.


وخلال الجلسة التي عقدت برئاسة م. موسى حديد ومشاركة نائب رئيس بلدية رام الله سامح عبد المجيد وحضور الاعضاء: ناديا حبش كمال دعيبس، حربي الفروخ، رمزي ابو العظام،سامي الحصري، نجمة غانم، عمر عساف، فيصل درس، علاء ابو عين، امين عنابي، ماهر حنانيا ومدير عام البلدية أحمد أبو لبن ، و بصفته اللجنة المحلية للأبنية والتنظيم اعتمد المجلس البلدي توصيات لجنة التنظيم لجلستها 162/2017 بتاريخ 23/1/2017، بعدد معاملات كلي بلغ 19 معاملة منها معاملة افراز ارض ومعاملتان لافراز شقق ومعاملتان تعديل تنظيمي .


وفي اطار آخر تم عرض تقارير مركز خدمة الجمهور للفترة حتى 2017/1/23، على المجلس البلدي الذي أكد على المضي قدما في تقديم افضل الخدمات الممكنة للمواطنين.


الى ذلك تم اطلاع المجلس البلدي على المظلة التجريبية من مظلات الانتظار التي تم تركيبها مؤخراً في محيط ميدان بشير البرغوثي لابداء الملاحظات بشأنها وللمضي قدما بمشروع تركيب مظلات الانتظار في انحاء المدينة.


من جهة اخرى تم اعلام المجلس البلدي بمباشرة تركيب انارة الطاقة المتجددة في الشارع الرابط مع عين قينيا وضاحية الريحان بتبرع من مؤسسة منى وباسم حشمة.


كما اتخذ المجلس البلدي عدة قرارات لتنظيم عمل بعض الحرف.


في سياق اخر عرض عضو المجلس البلدي حربي الفروخ تقرير عطاء رقم 7/2017 توريد وتركيب اطارات كاوتشوك الآليات على المجلس البلدي الذي قام باعتماد التوصية بالشراء وفق اقل الاسعار .


من جهته عرض عضو المجلس البلدي كمال دعيبس تقرير لجنة رام الله خضراء ونظيفة على المجلس البلدي، الذي اعتمد التوصيات حول معرض الاشتال والزهور المقرر تنظيمه في ربيع 2017 في مجمع رام الله الترويحي .


واعتمد المجلس البلدي تقرير لجنة المشاريع وفق التوجهات المقدمة.


وخلال الجلسة الاسبوعية اكد رئيس واعضاء المجلس البلدي على الدور الوطني للمناضل المطران كبوتشي، وأهمية المشاركة في حفل تأبين المطران كبوتشي الذي سيقام في قاعة الهلال الاحمر يوم الثلاثاء الموافق 31/1/2017 الساعة الثانية ظهراً.