بلدية رام الله بلدية رام الله تختتم عروضها المسرحية تحت عنوان المحافظة على الممتلكات العامة

بلدية رام الله تختتم عروضها المسرحية تحت عنوان المحافظة على الممتلكات العامة

 بلدية رام الله تختتم عروضها المسرحية تحت عنوان المحافظة على الممتلكات العامة

إختتمت مدارس مدينة رام الله ضمن مشروع مسابقة المسرحية البيئية الذي تنظمه بلدية رام الله عروض مسرحية هادفة تحت عنوان "المحافظة على الممتلكات العامة"، حيث قدم الطلب في اليوم الأول 4 عروض مسرحية شيقة وجذابة وفي اليوم الثاني 5 عروض مسرحية على المسرح البلدي.

وتهدف بلدية رام الله من إطلاق مشروع مسابقة المسرحية البيئية مع طلبة المدارس إلى إستخدام أساليب شيقة وجذابة ومعاصرة في التوعية البيئية، حيث يتم تحفيز المدارس على استخدام أدوات الدراما المسرحية في رفع الوعي البيئي لدى الطلبة وبمشاركة أولياء الأمور والمجتمع المحلي.

كما يتم تنفيذ هذا المشروع للسنة العاشرة على التوالي داخل مدارس مدينة رام الله وذلك عن طريق الإعلان عن هذه المسابقة في بداية كل عام دراسي بشرط استخدام نصوص تطرح أو تعالج قضايا بيئية وصحية معينة داخل المدينة.

هذا وقد تم تنظيم مسابقة لكتابة النصوص البيئية والصحية في بداية العام الدراسي وكانت تحت عنوان (الحفاظ على الممتلكات العامة )، وقد تم إختيار 4 نصوص فازت بالمراكز الثلاث الأولى والتي قد تم العمل عليها من قبل المدربين المسرحيين لهذا العام مع طلبة المدارس، حيث قام المدربين المسرحيين بتدريب الطلبة والعمل على إنتاج واخراج المسرحيات البيئية.

وشارك في العروض المسرحية المدارس التالية : مدرسة الفرندز للبنات، سيدة البشارة للروم الكاثوليك، بنات رام الله الاساسية ( الوكالة )، فيصل الحسيني الثانوية، الرجاء الانجيلية اللوثرية، الكلية الأهلية، راهبات ماريوسف، مدارس المستقبل والإنجيلية الاسقفية العربية .

يذكر أنه تم إختيار النصوص الأكثر ملائمة للموضوع الذي تم تحديده من قبل دائرة الصحة والبيئة لهذا العام مع أعضاء اللجنة التقييمية، وهم: مدير عام مسرح القصبة أ. جورج ابراهيم، ممثل ومخرج مسرحي أ. محمد عيد، مدير المشروع لبيب بشارية، ممثل عن وزارة التربية والتعليم رياض صوالحة، والخبير المسرحي ماجد الزبيدي، بالاضافة للأخذ بعين الإعتبار للشروط التي تم تحديدها من خلال الإعلان.