تحت شعار "من رام الله ..كلنا غزة" بلدية رام االه والغرفة التجارية تطلقان حملة إغاثة أهلنا في غزة | بلدية رام الله
تحت شعار "من رام الله ..كلنا غزة" بلدية رام االه والغرفة التجارية تطلقان حملة إغاثة أهلنا في غزة

عقدت بلدية رام الله وغرفة تجارة وصناعة بلدية رام الله لقاء ناقش آليات العمل لتنفيذ حملة الإغاثة التي أطلقتها مدينة رام الله بتنظيم من البلدية والغرفة التجارية لدعم صمود أهلنا في قطاع غزة.

ويأتي اللقاء عقب اتخاذ مجلس بلدية رام الله عدة قرارات لمواصلة إسناد المواطنين في قطاع غزة، من خلال إطلاق حملة إغاثة لأهلنا في القطاع، حيث قرر المجلس بالتنسيق مع نقابة العاملين المساهمة ماليا بيوم عمل للعاملين في بلدية رام الله، ومساهمة المجلس البلدي بمستحقاته لمدة شهر، وبتكلفة الإفطار السنوي الذي كان من المفترض ان ينظم للعاملين في البلدية في شهر رمضان، والذي تم إلغاؤه بسبب العدوان المتواصل على قطاع غزة، والتبرع بمساهمة إضافية من بند المسؤولية الاجتماعية، بما يضمن ان تكون إجمالي مساهمة بلدية رام الله بقيمة 200 الف شيكل. واحد ابرز القرارات كانت تسمية احد شوارع مدينة رام الله باسم "شارع شهداء غزة" تقديراً لأرواح الشهداء الذين ارتقوا في العدوان المتواصل على المواطنين في القطاع.

وقال رئيس بلدية رام الله م. موسى حديد " مع استمرا العدوان على أهلنا في قطاع غزة، فان واجبنا يحتم علينا استمرار حملتنا لدعم صمود اخوتنا في المحافظات الجنوبية، وبناء عليه اتخذ المجلس البلدي هذا القرار بإطلاق الحملة التي تخاطب كل مواطن في مدينة رام الله وتدعوه للمساهمة للوقوف مع أخيه في قطاع غزة، كما عودنا دائما شعبنا في أن يكون يدا واحدة في الشدائد" ووجه م. حديد دعوة لكافة المواطنين في المدينة لإسناد العائلات المنكوبة في قطاع غزة. مشيرا إلى أن بلدية رام الله على استعداد لدعم جميع المبادرات الهادفة لدعم أهلنا في القطاع، موضحا أن البلدية خصصت مكانا في مجمع رام الله الترويحي في المدينة لاستقبال المعونات والتبرعات من المواطنين، وإعدادها وإرسالها.

من جانبه قال رئيس غرفة تجارة وصناعة محافظة رام الله والبيره خليل رزق " في ظل العدوان على ابنائنا في قطاع غزة، فاننا نتوجه للتجار ورجال الاعمال في رام الله للقيام بواجبهم تجاه اخوانهم في قطاع غزة ، لتقديم العون والمساعدة، من اجل اغاثة اطفالنا، كما عهدناهم دائما يقدمون الغالي والنفيس، ونتمنى ان يكون هذا الجهد باتجاه تقديم الدعم والمساندة لاهلنا".

وفي اللقاء تم الاعلان عن موعد الحملة من 9-21/8/2014، ، ودعت البلدية والغرفة التجارية المواطنين للتبرع بمواد تنظيف ( معقمات، صابون، محارم، فوط صحية للأطفال، فوط صحية للنساء) مواد تموينية( سكر، زيت، طحين، زيت، أرز، معلبات) أدوات منزلية ( مقالي، طناجر، أدوات ميلامين) قرطاسيه للطلاب( حقائب+أقلام+الوان+دفاتر ، وسيتم استلام التبرعات في موقع الحملة مجمع رام الله الترويحي من الساعة 9:00 صباحا -9:00 ليلا.

العودة للاعلى