بلدية رام الله وفعاليات المدينة تطلق برنامج مساند لاهلنا في غزة

بلدية رام الله وفعاليات المدينة تطلق برنامج مساند لاهلنا في غزة

 

إسنادا لأهلنا الصامدين في قطاع غزة، ورفضا للعدوان الهمجي، الذي يشنه جيش الاحتلال الإسرائيلي، وتلبية لدعوة أطلقتها بلدية رام الله للمؤسسات والفعاليات الدينية والوطنية عقد اجتماع جماهيري تشاوري في خيمة" كلنا غزة" التي أنشأتها بلدية رام الله في ساحة راشد الحدادين أمام مبنى البلدية.

وتوجه رئيس بلدية رام الله م. موسى حديد بدعوة كافة المواطنين إلى أن تكون هذه الخيمة نقطة الانطلاق لكافة الجهود وهي ليست بديلا عن أحد. وهي خيمة ومكان مخصص لآية اقتراحات أو مبادرات لمساندة أهلنا في القطاع، معلنا عدة خطوات أقرها المجلس البلدي في هذا الإطار وهي : إقامة خيمة الحداد " كلنا غزة" وإعلان الحداد غدا من الساعة الثالثة ظهرا ولغاية الثانية عشرة ليلا برفع الأذان وقرع الأجراس، حدادا على أرواح شهداء قطاع غزة، والتوجه بمسيرة تحمل نعوش شهدائنا إلى مقر الأمم المتحدة، بدلالة رمزية على بشاعة جرائم الاحتلال، والصمت الدولي الرسمي عليها.

كما أعلن عن إنهاء مظاهر الزينة في المدينة بمناسبة شهر رمضان. ودعا م. حديد جميع المشاركين في الخيمة إلى طرح أفكارهم للمساعدة في حشد الدعم لأهالي القطاع.
وقد شارك في الخيمة اليوم العديد من رجال الدين الاسلامي والمسيحي، والشخصيات الرسمية، ورؤساء البلديات والمؤسسات الوطنية والرسمية والخاصة ، والمحافظة، وأصحاب المحال التجارية المجاورة، وأهالي المدينة، وأعضاء المجلس البلدي، وموظفو بلدية رام الله والعاملين، وقدم المشاركون عدة مداخلات من بينها: توحيد الجهود من اجل غزة، والإعلان عن خطاب سياسي موحد، والمشاركة بجميع المسيرات وحشد جميع المواطنين للمشاركة فيها، وحشد المواطنين للمشاركة في الاعتصام الأسبوعي يوم الثلاثاء لأهالي الأسرى أمام مقر الصليب الأحمر، والاتفاق على قرع الأجراس ورفع الآذان غدا الثلاثاء الساعة الثالثة بعد الظهر، حدادا على أرواح شهدائنا في قطاع غزة، دعم مبادرات الشباب في فتح قنوات تواصل لدعم أهلنا عبر مواقع التواصل الاجتماعي وكشف جرائم الاحتلال بحق الأطفال الأبرياء.

وعقب اللقاء الذي عقد في خيمة " كلنا غزة" توجه المشاركون في مسيرة في مركز المدينة، الذي يشهد إضرابا شاملا كباقي المدن الفلسطينية حدادا على أرواح شهدائنا.
من جهتها بلدية رام الله، اعتبرت هذه الخيمة جزء من البرنامج المساند الذي أطلقته لدعم أهلنا في قطاع غزة، حيث أعدت رسالة رسمية لكل من الممثليات والمؤسسات الأجنبية تبين فيها وجه الحقيقة لما يحدث في قطاع غزة.