بلدية رام الله ترفع علم مدرسة صحية وصديقة للبيئة للعام 2017_2018 بدعم من بنك فلسطين

 خلال حفل أقيم في مدرستي رهبات مار يوسف وسيدة البشارة للروم الكاثوليك
بلدية رام الله ترفع علم مدرسة صحية وصديقة للبيئة للعام 2017_2018 بدعم من بنك فلسطين

رفعت بلدية رام الله علم مدرسة صحية وصديقة للبيئة للعام الدراسي 2017-2018، في مدرستي راهبات مار يوسف وسيدة البشارة للروم الكاثوليك، اليوم الاثنين، وتقام هذه الفعالية للسنة التاسعة على التوالي، حيث تحتفل البلدية هذا العام بفوز مدارسة راهبات مار يوسف بالمرتبة الأولى مناصفة مع مدرسة سيدة البشارة للروم الكاثوليك في برنامج مدارس صحية وصديقة للبيئة لعام 2017-2018.

وشارك في الحفل عضو المجلس البلدي ورئيس لجنة الصحة والبيئة كمال شمشوم، ومدير مديرية التربية والتعليم في محافظة رام الله والبيرة أ. باسم عريقات، ومديرة دائرة الصحة والبيئة المهندسة ملفينا الجمل، ومديرة مدرسة راهبات ماريوسف أ. شيرين مغنم، ومديرة مدرسة سيدة البشارة للروم الكاثوليك أ. نائلة رباح، وممثلة بنك فلسطين هبة طنطش، ومديرة برنامج مدارس صحية وصديقة للبيئة إيمان عبيد، وأعضاء اللجنة التوجيهية لبرنامج مدارس صحية وصديقة للبيئة، وعدد من مدراء المدارس وأعضاء الهيئة التدريسية.

من جهته، عبر شمشوم عن تقدير البلدية العالي لكافة الجهود التي تضافرت من اجل تحقيق هذا المشروع لأهدافه للعام الثامن على التوالي، وهو الامر الذي لم يكن له أن يتم الا عبر الشراكات الواسعة التي تحققت بين بلدية رام الله والقطاع الاكاديمي ممثلاً بمديرية التربية والتعليم، وبنك فلسطين الداعم للبرنامج، ومدارس مدينة رام الله.

مشيراً، إلى أن البرنامج يأتي في إطار تكريم المدارس في مدينة رام الله التي تنجح في تبني الخطوات التي تهدف إلى تعزيز الصحة والوعي البيئي, ودعم الإدارة الفعالة للموارد البيئية المختلفة, بالإضافة إلى دعم وتشجيع الإسهامات البارزة والرائدة في مجال البيئة. آملاً أن يشكل رفع العلم حافزاً للمحافظة على الإستدامة البيئية لمدارسة صحية وصديقة للبيئة عاماً بعد عام.

بدوره، وجه عريقات شكراً لبلدية رام الله لحرصها على أن تكون مدينة رام الله نظيفة، وبارك لمدرسة راهبات مار يوسف وسيدة البشارة للروم الكاثوليك فوزهم في المسابقة لهذا العام، مشيراً إلى أن حصول المدراس على المرتبة الأولى يدل على اهتمام ادارة المدراس والقائمين عليها وإيمانهم بأهمية هذا المشروع بما يعود بالمنفعة وصقل القيم البيئية والصحية لدى طلبة ومعلمي المدرسة.

من جهتها، توجهت طنطش بالتهنئة لمدرستي راهبات مار يوسف وسيدة البشارة للروم الكاثوليك لحصولهما على المرتبة الأولى في برنامج مدارس صحية وصديقة للبيئة للعام 2017_2018، مشيرة إلى أن دعم بنك فلسطين إلى برنامج مدارس صحية وصديقة للبيئة نابع من مسؤوليته الإجتماعية تجاه هذه الفئة من أبنائنا الطلبة.

في ذات السياق، أكدت مغنم أن حصول مدرسة راهبات مار يوسف على المرتبة الاولى لمدرسة صحية صديقة للبيئة لعام 2017-2018 شرف عظيم يضعنا امام مسؤولية اكبر للحفاظ عليه، حتى يصبح اهتمامنا نمط حياة تعيشه كل يوم ويعيشه مجتمعنا من خلال طلبة المدارس و ذويهم.

كما شكرت رباح بلدية رام الله خلال حفل أقيم في مدرسة سيدة البشارة للروم الكاثوليك، مشيرة إلى أن الفوز بالمرتبة الأولى يضعنا أمام مسؤولية الإستمرار في هذه المنهجية للأعوام القادمة، من خلال دعم طلبتنا لمزيد من الأنشطة المتميزة ولدور مجتمعي فاعل كجيل حامل الراية للمحافظة على بيئة أمنة نظيفة نستحق العيش فيها.

وتضمن الحفل فقرات موسيقية لطلبة المدارس الفائزة، وعلى هامش الحفل كرمت مدرسة راهبات مار يوسف بلدية رام الله، ومن ثم رفع الحضور علم المدرسة الصحية والصديقة للبيئة.