بلدية رام الله تستقبل وفدا من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية

 استقبل رئيس بلدية رام الله المهندس موسى حديد، وفدا من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية، وتأتي الزيارة للإطلاع على مركز خدمة الجمهور ، كونه أحد المشاريع الريادية التي ساهمت بتمويلها الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية من خلال مؤسسة مجتمعات عالمية بالشراكة مع بلدية رام الله.

وحضر اللقاء الذي عقد في مقر بلدية رام الله رئيس بعثة الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية كورتني تشاب وجوزيف فولتز / منسق الكونغرس/الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية وراندي فلاي /مدير برنامج الضفة الغربية وغزة / الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية والكساندر كليت/ مكتب الحوكمة والمشاركة المدنية/الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية وريم جعفري / أخصائية الحوكمة لمكتب الضفة الغربية وغزة، وشارك من البلدية مدير عام البلدية أحمد أبو لبن، ومديرة دائرة العلاقات العامة مها شحادة، ومديرة دائرة نظم المعلومات الجغرافية وتكنولوجيا المعلومات د. صفاء دويك، وقائم بأعمال مدير دائرة الشؤون الادارية نورما عبدالله، ورئيس قسم العلاقات الدولية والمحلية رنا حبايب.

من جهته، توجه م. حديد بالشكر على الجهود التي بذلتها الوكالة وطاقمها من أجل دعم وتمويل عدد من مشاريع بلدية رام الله، مشيراً إلى أن هذا الإنجاز الكبير هو تتويج للعلاقة المتميزة بين البلدية والوكالة في عدة مجالات.

مشيراً م. حديد، إلى أن جزءا كبيرا من نجاح مؤسستنا هو أننا عملنا بكامل طاقاتنا على تطوير قدرات ومهارات طاقم البلدية بشكل كبير، الأمر الذي نجم عنه تميزا في نوعية الخدمات المقدمة بالرغم من الظروف التي نشهدها والإمكانيات الضئيلة والمحدودة.

وأضاف، إن المبنى الحديث يضم في أروقته مركز خدمة الجمهور، الذي يعد الأكثر تطورا في محافظات الوطن، بدعم من وكالة التنمية الأميركية، ومجتمعات عالمية، مؤكدا على أهمية الشراكة بين المؤسسات الرسمية ووكالة الأمريكية للتنمية الدولية.

من جانبه، أشار الوفد إلى ان الولايات المتحدة الأمريكية ملتزمة بالدعم المتواصل للشعب الفلسطيني. ويسرنا أن نعمل مع بلدية رام الله في تقديم خدمات أفضل لمواطنين." وتحدث عن أهمية الشراكة بين القطاعات المختلفة، لإنجاز المزيد من المشاريع التي تسهل حياة المواطن. مشيداً بالتطور السريع والمذهل الذي حققته البلدية، بحيث يعتبر هذا المشروع هو الأكبر بين الطرفين والأكثر جهداً وتعقيداً في السنوات الأخيرة.

في ذات السياق، أطلعت مديرة دائرة الـ IT& GIS صفاء الدويك الوفد على الخدمات الألكترونية المتوفرة في المركز، كما تم تجهيز المركز بكافة الأنظمة والمعدات الحديثة التي من شأنها تقديم وإدارة المعلومات المقدمة بطريقة آلية.
كما عرضت على الوفد، الخدمات الأبرز التي تقدمها البلدية، بحيث يضم المركز 14 محطة استقبال أمامية، و4 محطات خلفية، بالإضافة إلى مكتب مدير المركز، كما مكّن المواطنون من الحصول على كافة الخدمات التي تقدمها البلدية دون الحاجة إلى التنقل بين الاقسام المختلفة للبلدية، إضافة إلى حصول المواطنين على خدماتهم بمهنية وشفافية عالية بسبب مأسسة التواصل بين المواطنين وطاقم البلدية.