بلدية رام الله بلدية رام الله تعقد إجتماعاً لمناقشة تعزيز الشراكة بين البلدية ومديرية التربية والتعليم ومدارس المدينة

بلدية رام الله تعقد إجتماعاً لمناقشة تعزيز الشراكة بين البلدية ومديرية التربية والتعليم ومدارس المدينة

 بمشاركة مدارس المدينة الحكومية والخاصة والوكالة
بلدية رام الله تعقد إجتماعاً لمناقشة تعزيز الشراكة بين البلدية ومديرية التربية والتعليم ومدارس المدينة

عقدت بلدية رام الله اليوم الإثنين إجتماعاً لمناقشة تعزيز الشراكة التي تربط بلدية رام الله ومديرية التربية والتعليم مع مدارس المدينة ( الحكومية والخاصة والوكالة والأهلية )، ويأتي ذلك في إطار سعي البلدية إلى مأسسة العلاقة مع القطاع التعليمي كأحد القطاعات الهامة التي تسخر البلدية كافة الإمكانيات المتاحة والجهود الحثيثة لتطويره بكافة المجالات.

وشارك في الإجتماع الذي عقد في دار بلدية رام الله رئيس بلدية رام الله بالإنابة المهندس حسن أبو شلبك، ومدير مديرية التربية والتعليم في محافظة رام الله والبيرة أ. باسم عريقات، ومدير عام البلدية أحمد أبو لبن، ومدراء كل من بلدية رام الله ومدارس المدينة.

من جهته، رحب أبو شلبك بالحضور، معرباً عن سعادة البلدية في اللقاء مع مدراء المدارس من أجل الحديث عن العلاقة المتميزة التي تربط البلدية ومديرية التربية مع المدارس، مشيراً إلى أن البلدية تسخر كافة جهودها من أجل تطوير القطاع التعليمي ورفده بكل ما يلزم من أجل النهوض به.

وأضاف أبو شلبك، أن بلدية رام الله تخصص قطع الأراضي والأموال لبناء المدارس الحكومية في المدينة وصيانتها على مدار العام، عدا عن البرامج التي تنفذها دوائر البلدية مع كافة مدارس المدينة طيلة العام الدراسي وبمختلف المجالات.

في ذات السياق، توجه عريقات بالشكر الجزيل لبلدية رام الله على الجهود التي تبذلها في تطوير مدارس المدينة، مشيراً إلى أن هذه العلاقة تكاملية بين الأطراف الثلاث وهي بحاجة إلى تكاتف جميع الأطراف من أجل تقديم أفضل الخدمات لمدراسنا وأبنائنا الطلبة.

من جانبه، أكد أبو لبن أن الإجتماع يندرج في إطار البحث في كيفية تعزيز الشراكة بين بلدية رام الله ومديرية التربية والتعليم مع مختلف مدارس المدينة حول الأفاق والتوقعات لمدارس المدينة، مشيراً إلى أن اللقاء سيناقش مجالات العمل التي تربط البلدية مع مدارس المدينة وإستخلاص التوجهات المشتركة بين الطرفين في تعزيز القائم منه وتطويره أو إلغاء وتعديل القائم أو أقتراح مجالات أخرى.

وخلال الإجتماع عرض كل من مدير دائرة المشاريع م. عدي الهندي، ومديرة دائرة الصحة والبيئة م. ملفينا الجمل، ومديرة دائرة نظم المعلومات الجغرافية وتكنولوجيا المعلومات د. صفاء الكركي دويك، ومديرة دائرة الشؤون الثقافية والمجتمعية سالي أبو بكر عدد من المشاريع والبرامج التي تنفذها بلدية رام الله مع مدارس المدينة المختلفة على مدار العام مستهدفة الطلبة، منها: تعزيز البيئة الذكية في المدارس، وبرامج التوعية البيئة ( برنامج مدارس صحية وصديقة، ومدينتي نظيفة، ومسابقة المسرحية البيئية)، إضافة إلى مشاريع إنشاء المدارس وصيانتها على مدار العام ( عطاء صيانة المدارس السنوي، وعدد كبير من البرامج والأنشطة التي ينفذها طاقم البلدية مع المدارس في كافة المجالات المذكورة.

وفي نهاية اللقاء، فتح باب النقاش أمام مدراء المدارس لإبداء آرائهم في هذه الأنشطة والبرامج، وتقييم أداء البلدية في عملها مع مدارس المدينة، بحيث توجه مدراء المدارس بالشكر للبلدية على الجهود الكبيرة التي تبذلها في دعم مدارس المدينة وتطوير دورها، وطلب إنجاز بعض الملاحظات.