الفاهوم في ضيافة بلدية رام الله لبحث سبل تطوير التعاون مع المدن الفرنسية | بلدية رام الله
تاريخ النشر: 2011/05/11

الفاهوم في ضيافة بلدية رام الله لبحث سبل تطوير التعاون مع المدن الفرنسية

عقدت  بلدية رام الله  ممثلة  برئيستها  جانيت ميخائيل  ونائب رئيس البلدية م. محمود عبد الله  ومدير عام البلدية  احمد أبو لبن  ومديرة العلاقات العامة مها شحادة  لقاء مع سفير فلسطين في فرنسا  هايل الفاهوم  ومديرة مكتب السفير نهى رشماوي، وذلك في مقر بلدية رام الله لبحث سبل التعاون المشترك لتطوير علاقات الشراكة والتعاون مع الحكومة والمدن الفرنسية.

 من جهتها رحبت ميخائيل بالسفير الفاهوم وأطلعته على التطور المتواصل في مدينة رام الله من مشاريع للبنى التحتية والثقافية ، وحالة النهضة التي تشهدها رام الله ، مؤكدة على أن جميع هذه المشاريع احتاجت إلى تمويل كبير لإقامتها  في الوقت الذي لم تعد تعتمد فيه الجهات المانحة  على ثقافة الخطابات والشعارات بل على ثقافة العمل على ارض الواقع.

 من جانبه  أكدت الفاهوم على أهمية  مدينة رام الله عالميا حيث تتوجه كل أنظار العالم على هذه المدينة ، مشيرا إلى ضرورة بناء علاقات واتفاقيات وشراكات ما بين المدن الفرنسة  ومدينة رام الله، لتقوم تلك الدول بدعم مشاريع البنى التحتية  وغيرها من مشاريع في رام الله . وأشار الفاهوم  إلى أن سفارة فلسطين في باريس طلبت من جميع المدن الفرنسية رفع علم فلسطين بشكل دائم لحين الاعتراف بالدولة الفلسطينية وبالفعل قامت بلدية مدينة فو اون فلان  برفع علم فلسطين على مبناها لحين الاعتراف بالدولة الفلسطينية. وفي حديثه شدد الفاهوم على أن سفارتنا في باريس على استعداد لتحويل أية مشاريع بحاجة إلى التمويل للحكومة الفرنسية لبحث إمكانية دعمها. وأكد الفاهوم على أهمية أن تشكل مدينة رام الله نموذجا في طرح المشاريع وانجازها وان تكون بلدية رام الله النموذج الذي يكون على قدر المسؤولية في متابعة المشاريع وجذب الدول المانحة لتمويل تلك المشاريع وموضحا إمكانية بناء الشراكة اللامركزية  وتطويرها إلى علاقة مركزية ما بين البلديات الموقعة اتفاقيات توأمة وتعاون مع بلدية رام الله.. وفي ذات الإطار أوضح الفاهوم تحمس الدول الأوروبية  في العمل على بناء شراكات ثلاثية فلسطينية، عربية، أوروبية.

 

 من جانبه أشار أبو لبن إلى أن احد أهداف بناء العلاقات مع المدن العالمية هو العمل على تطوير الكادر البشري لدى بلدية رام الله إضافة إلى استقبال خبراء في عدة مجالات ومنها  تخطيط المدن والموصلات والبيئة، وتزيين المدينة وتجميلها في المناسبات.

العودة للاعلى