وقفة المراجعة النصف سنوية لخطة العمل لعام 2018

 وقفة المراجعة النصف سنوية لخطة العمل لعام 2018

عقدت بلدية رام الله ورشة المراجعة النصف سنوية لخطة العمل للعام 2018، وتهدف الوقفة لمراجعة وتقييم سير إنجاز خطة العمل السنوية لبلدية رام الله للنصف الأول من العام 2018، وعرض خطط ومشاريع النصف الثاني من العام. وعقدت الورشة في قاعة نديم الزرو في مجمع رام الله الترويحي بمشاركة رئيس وأعضاء المجلس البلدي، ومدير عام البلدية، ومدراء الدوائر في البلدية.

وافتتح رئيس بلدية رام الله المهندس موسى حديد الورشة، متوجهاً بالتقدير والشكر لجهود الموظفين والعاملين في بلدية رام الله على تميزهم خلال النصف الأول من العام 2018، مشيراً إلى الكم الهائل من المشاريع والنشاطات التي تم تنفيذها خلال الست شهور الماضية، بحيث عمل فريق البلدية كخلية نحل من أجل أن نرى النجاحات ونقدم كل ما هو أفضل للمواطنين في المدينة.

وضمت وقفة المراجعة عرض تقارير الإنجاز للنصف الأول من العام 2018، حيث عرض مدير كل دائرة سير وإنجاز خطة دائرته للست شهور الأولى، من خلال عرض تفصيلي لمشاريع واعمال كل دائرة أنجزت خلال النصف الأول من العام، مبينا المشاريع والنشاطات التي أنجزت والأعمال المستمرة لنهاية العام، حيث عرض كل من مدير دائرة المشاريع م. عدي الهندي، ومديرة دائرة الصحة والبيئة م. ملفينا الجمل، ومدير دائرة الأبنية والتخطيط الحضري م. أسامة حامدة، ومديرة دائرة الشؤون الثقافية والمجتمعية سالي أبو بكر، ومديرة دائرة نظم المعلومات الجغرافية وتكنولوجيا المعلومات د. صفاء الكركي، ومديرة دائرة العلاقات العامة مها شحادة، وقائم بأعمال مدير دائرة الشؤون الإدارية نورما عبدالله، ومدير دائرة الشؤون المالية سليمان غنيم، ومسؤول وحدة العمليات صقر حناتشة، ومسؤلة وحدة الإعلام والبروتوكول مرام طوطح، ومسؤولة وحدة التنمية الإقتصادية المحلية ومسؤول وحدة المناعة ندين بربار.

ومع انتهاء كل مدير من عرض إنجاز خطته، تم فتح باب النقاش حول أبرز المشاريع والمعيقات التي واجهت كل دائرة في إنجاز مشاريعها.