بلدية رام الله تفتتح سوق عيد الميلاد المجيد

 وعرضا جديدا للنافورة الموسيقية
بلدية رام الله تفتتح سوق عيد الميلاد المجيد

افتتحت بلدية رام الله، سوق عيد الميلاد المجيد الثالث اليوم، والذي يضم زوايا لشجر لميلاد وهدايا وزينة عيد الميلاد ومطرزات يدوية وحلي وكتب وقصص، كما يشتمل أيضا على زوايا خاصة بالحلويات ومنتجات متنوعة وزاوية مجسمات لعيد الميلاد للأطفال.

وافتتح السوق رئيس بلدية رام الله المهندس موسى حديد، ومجلس كنائس رام الله، وأعضاء المجلس البلدي ومواطني وفعاليات المدينة.

وأكد المهندس حديد في كلمته أننا نفتتح بسوق عيد الميلاد المجيد برنامج فعاليات بلدية رام الله لموسم الاعياد مع شركائنا في المدينة، مبينا أن الأعياد مناسبات وطنية يشترك فيها جميع المواطنين مع بلدية رام الله في فعالياتها ، فقد آن الأوان لتنعم فلسطين بالحرية والسلام، مشددا على أن الشعب الفلسطيني سيظل متشبثا بالحياة ويعمل من أجل نيل حقوقه.

وفي كلمته بإسم الكنائس والآباء، ذكر راعي كنيسة العائلة المقدسة الأب جمال خضر أن أعياد الميلاد مناسبة خاصة، مبينا أن عيد الميلاد عيد لكل الفلسطينيين. وأشار إلى أن لا أحد يستطيع سرقة الفرحة بالعيد من الشعب الفلسطيني، معرباً عن أمله في حلول السلام في فلسطين متوجها بالاشادة بدور البلدية في الاحتفاء بالعيد والنهوض بواقع رام الله على شتى الصعد.

هذا ويشمل برنامج سوق عيد الميلاد المجيد سلسلة فعاليات مسائية ثقافية موجهة للأطفال وأخرى للعائلة طيلة أيام السوق تقيمها فرق وجوقات من المدينة.

من الجدير ذكره، أن افتتاح سوق الميلاد يتواصل على مدار أربعة أيام، كما يشارك هذا العام دول تربطها توأمة وصداقة مع مدينة رام الله بزوايا خاصة ، لمدينة لوبلن وبون .

هذا ومن المقرر ان تقدم النافورة الموسيقية عرضا جديدا في منتزه رام الله بمناسبة عيد الميلاد المجيد يوميا الساعة 5:30 و6:30 و7:30 و8:30 مساء.