مؤتمر أبناء رام الله الستين في المدينة الام رام الله

 أعلنت بلدية رام الله واتحاد أبناء رام الله في فلسطين والولايات المتحدة الامريكية اليوم عن اطلاق استعداداتها لتنظيم مؤتمر أبناء رام الله الستين في المدينة الام رام الله في تموز المقبل .

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي عقد اليوم في دار بلدية رام الله تحدث فيه كل من رئيس بلدية رام الله المهندس موسى حديد ورئيس الاتحاد الأمريكي لرام الله د. حنا حنانيا، ونائب رئيس الاتحاد جورج حبيب، ورئيس المؤتمر في رام الله عدنان فرمند.

وخلال المؤتمر رحب م. حديد بالحضور وباستعداد أبناء رام الله في المهجر الى التواجد في مدينتهم رام الله خاصة بعد الإصرار على عقد المؤتمر في رام الله بالرغم من الضغوطات والعراقيل الموضوعة امام ذلك.

وتم الإعلان ان المؤتمر الذي ينظم برعاية من بنك فلسطين سيعقد في الفترة ما بين 4-7 تموز 2018 للمرة الثانية في رام الله، بحيث كان المؤتمر الاول في سنه 2014 والذي توافد إليه أكثر من 1200 شخص، هذا المؤتمر الذي يضم المغتربين عن رام الله، اللذين غابوا عنها عشرات السنوات في المهجر وتحديدا في الولايات المتحدة الأمريكية.

وتستعد بلدية رام الله واتحاد أبناء رام الله وسرية رام الله الأولى والمؤسسات في المدينة لاستقبال أبناء رام الله من أمريكا خلال تلك الفترة من خلال لجان تم تشكيلها لمتابعة ترتيبات تنظيم المؤتمر الذي يعقد سنويا ومنذ 59 عاما وبشكل متواصل لم ينقطع سنة واحدة منذ 59 عاما في احدى المدن الامريكية بحضور المئات وأحيانا يتجاوز العدد عدة الالف من المغتربين المهاجرين من مدينة رام الله والقاطنين في الولايات المتحدة الامريكية لمدة أربع ايام للتباحث في امورهم وانتخاب هيئات الاتحاد القيادية بشكل ديمقراطي كل عام بحيث يتم انتخاب رئيس الاتحاد ونائبه.

يهدف المؤتمر الى تعزيز التعاون والعلاقات الاخوية بين ابناء الشعب الواحد ولتعزيز روح الانتماء والمحافظة على التراث والتاريخ المشترك والاعتزاز بهويتهم واصولهم الفلسطينية ودعم صمود اهلهم وابناء شعبهم في مدينة رام الله بشكل خاص وفي فلسطين بشكل عام، ايضا، سيعمل مؤتمر ابناء رام الله على تعزيز فرص الاستثمار في فلسطين من قبل الأشخاص القاطنين في الولايات المتحدة الأمريكية، بحيث يعزز ذلك العلاقات بين المؤسسات الفلسطينية والأمريكية التي تخص ابناء رام الله في الدولتين.

ويعتبر اتحاد ابناء رام الله الامريكي من أكبر واعرق المؤسسات العربية على المستوى الامريكي من ناحية عدد أعضائه ونشاطاته وحضوره على المستوى الاجتماعي والثقافي والاقتصادي. لذلك يعتبر مؤتمر اتحاد ابناء رام الله في الولايات المتحدة الامريكية من أكبر الاجتماعات على المستوى الوطني.

ان مؤتمر اتحاد ابناء رام الله في دورته الـ 60 سوف يعقد تحت رعاية فخامة الرئيس محمود عباس في مدينة رام الله ولأول مره تحت شعار " يلا ع رام الله"
"يلا ع رام الله" يعبر عن الرغبة القوية في تمتين اواصر العلاقة بين ابناء رام الله في الولايات المتحدة وبين مدينتهم الام رام الله كي تتوثق هذه العلاقة وتزداد متانة وقوة في خدمة رام الله خاصة وفلسطين عامة، ويأتي دعم عقد المؤتمر في رام الله في ظل الممارسات القمعية من قبل الاحتلال والأوضاع السياسية والأمنية بالمنطقة، هو دعم لصمود الأهل ومساندتهم في التحرر والاستقلال.

ان مدينة رام الله سوف تزهو بحضور المئات من ابنائها خلال انعقاد المؤتمر، ومن اجل قضاء اجازتهم في صيف رام الله الجميل واستقبال سكان المدينة والمحافظة لأهلنا المغتربين فمنهم المهنيين من اطباء ومحامين ومهندسين ورجال اعمال لديهم حضور وسمعة عالمية والشباب والعائلات من مختلف الاعمار.