بلدية رام الله تعقد اجتماعاً تحضيرياً ليوم النظافة المقرر في السابع من ايار | بلدية رام الله
بلدية رام الله تعقد اجتماعاً تحضيرياً ليوم النظافة المقرر في السابع من ايار


استضافت بلدية رام الله، أمس، اجتماعاً تحضيرياً ليوم النظافة الوطني، الذي تنظمه دائرة الصحة والبيئة، في السابع من أيار المقبل، بمشاركة ممثلين عن الشرطة، والدفاع المدني، والأمن الوطني، ولجنة رام الله نظيفة وخضراء، ومديرية التربية والتعليم، وجامعة بيرزيت، وأكاديمية فلسطين للعلوم والتكنولوجيا، وجامعة القدس المفتوحة، وكلية فلسطين التقنية، وبنك فلسطين، وفندق جراند بارك، ونادي إسلامي رام الله، ومركز شباب مخيم قدورة، بحضور حربي الفروخ رئيس لجنة الصحة والبيئة في مجلس بلدي رام الله، وأحمد أبو لبن مدير عام البلدية، وملفينا الجمل القائم بأعمال مدير دائرة الصحة والبيئة.
 
وخرج الاجتماع بجملة من التوصيات، هي: اعتماد تاريخ السابع من أيار 2014 يوم النظافة، وضرورة البدء بتطبيق مخالفات رادعة بحق المخالفين اتجاه البيئة ، وضرورة تطوير نظام إدارة النفايات الصلبة بحيث يتضمن إجراءات فصل النفايات بهدف تدويرها، وضرورة الشروع في حملة إعلامية وتوعية، ومخاطبة مؤسسات مدينة رام الله رسميا، لتحديد عدد المتطوعين المتوقع مشاركتهم في تنفيذ يوم النظافة الوطني.
 
ويـأتي هذا اليوم، تحت شعار "مدينتي نظيفة .. أنا نظيف"، نظراً لتفاقم أوضاع النظافة في مدينة رام الله سوءاً، حيث بات العديد من المواطنين يقومون بإلقاء النفايات في الأماكن غير المخصصة لذلك، بما فيها الشوارع والأرصفة والساحات والميادين العامة، إضافة إلى ارتكاب العديد من المخالفات التي من شأنها الإضرار بالبيئة وصحة المواطنين،ودون أي رادع يذكر، بما يؤدي إلى تأثيرات بيئية وصحية سلبية على سكان وزار المدنية.
 
 
واستعرضت ملفينا الجمل، القائم بأعمال مدير دائرة الصحة والبيئة، فعاليات يوم النظافة ، الذي يتم تحت رعاية بنك فلسطين، وجدول العمل، والمواقع المستهدفة للعمل، لافتة إلى خصوصية مشاركة طلاب المدارس، ومتحدثة في أكثر من اتجاه، خاصة مع الأخذ بعين الاعتبار ملاحظات المشاركين في الاجتماع من مؤسسات رسمية وأهلية وخاصة.

    

العودة للاعلى