وفد من بلدية رام الله يزور المستشفى الاستشاري العربي ( الريحان ) | بلدية رام الله
وفد من بلدية رام الله يزور المستشفى الاستشاري العربي ( الريحان )

 

 أكد رئيس بلدية رام الله المهندس موسى حديد، أن هذا مستشفى الاستشاري العربي في ضاحية الريحان مفخرة لمدينة رام الله وفلسطين بشكل عام، مشيراً إلى أن هذا الإنجاز الكبير من شأنه تحسين الخدمة الصحية لمواطنين المدينة والوافدين إليها وتقديم أفضل الخدمات لمختلف الحالات المرضية.

وخلال الزيارة التي شارك بها رئيس وأعضاء بلدية رام الله ومدير عام البلدية، وكان في استقبالهم رئيس مجلس الادارة الدكتور سالم ابو خيزران، برفقة عدد من اطباء الاختصاص في المستشفى.

وعبر م. حديد والوفد المرافق من البلدية اعتزازهم بهذا الإنجاز الذي من شأنه احداث نقلة نوعية في الخدمات الطبية بما يحد من تحول المرضى إلى خارج فلسطين لغرض العلاج، مشيراً ان البلدية جاهزة لتقديم كافة التسهيلات التي تساعد المستشفى على انجاز مهامه في تقديم الافضل للمواطن الفلسطيني، كباقي الخدمات التي تقدمها للمرافق الطبية في المدينة.

وأضاف، رئيس البلدية أن قرار ضم ضاحية الريحان انجازا لبلدية رام الله والمدينة، مشيرا إلى ن هذه الخطوة تأتي ضمن توجه البلدية لتوسعة حدود مدينة رام الله، مبيناً أن هذا المشروع يشعرنا بالفخر، خاصة وانه يساهم في ازدهار مدينة رام الله وتطويرها بشكل يساهم في رفع الفرص الاستثمارية في المدينة، وينصب في مجال تطوير القطاع العقاري في رام الله، وتوفير وحدات سكنية إضافية، بشكل نموذجي، كم تضم الضاحية مرافق خدماتية للمواطنين في المدينة.

من جهته، أطلع المشرف العام الدكتور فتحي ابو مغلي ومدير عام المستشفى أشرف مسلم، وفد البلدية على مرافق المستشفى المختلفة وعلى التجهيزات الطبية ذات التقنية العالية، مشيراً إلى أن المستشفى يضم سيشغل 150 سريرا في المرحلة الأولى، نصفها تُصنّف على أنها من الأسرة النوعية التي يفتقدها القطاع الصحي الفلسطيني.

من الجدير ذكره، أن بلدية رام الله أعلنت عن قرار مجلس التنظيم الأعلى ضم ضاحية الريحان السكنية إلى حدود تنظيم مدينة رام الله، حيث أصبحت الضاحية جزءاً لا يتجزأ من مدينة رام الله وتقوم البلدية بتقديم كافة الخدمات لهذه الضاحية.

العودة للاعلى