مجلس بلدي الأطفال في مدينة رام الله .. نحو مشاركة فاعلة لليافعين في التغيير | بلدية رام الله
مجلس بلدي الأطفال في مدينة رام الله .. نحو مشاركة فاعلة لليافعين في التغيير


كانت المنافسة كبيرة بين الطالبتين دانا صدقة ولين الفار في الصف العاشر "ب" في مدرسة راهبات مار يوسف بمدينة رام الله، في إطار الانتخابات التمهيدية لمجلس بلدي الأطفال، حيث حصلت كل منهما على 10 أصوات، ما يعكس حالة من الاهتمام لدى المرشحات والمنتخبات، ومثلهم من الذكور في مدارس أخرى حكومية وخاصة ومدارس الوكالة لتمثيل الأطفال أو بمعنى أدق اليافعين في التأثير مجتمعياً على أقل تقدير.
 
 
وبادرت بلدية رام الله إلى فكرة إنشاء مجلس بلدي للأطفال في مدينة رام الله في العام 2008 لإتاحة الفرصة لأطفال المدينة بالمشاركة في بناء المجتمع والتعبير عن حاجاتهم بلسانهم ولتحقيق مشاركة اكبر من شريحة الشباب في عملية المدينة.
ووفق مارلين خليل، رئيسة قسم المشاركة المجتمعية في بلدية رام الله، يهدف المجلس إلى إتاحة الفرصة للأطفال للتعبير عن رأيهم، وإيصال صوتهم لصناع القرار، وإيجاد البيئة الصديقة للطفل ونموه لخلق جيل واع، وتعزيز ثقة الأطفال بأنفسهم وبإمكانيتهم بالقيام بمشاريع تهم المدينة وتساهم في التعبير وتكون اقرب إلى حاجة الأطفال، تنشئة الأطفال على الديمقراطية وإتاحة الفرصة لهم بخوض تجربة الانتخابات وممارستها لاختيار ممثليهم ومندوبيهم إلى المجلس.
 
والانتخابات المزمع إقامتها في التاسع عشر من الشهر الجاري، هي للمجلس الثالث، حيث انتخب المجلس الأول في العام 2008، والمجلس الثاني في العام 2011، وحسب ما أشارت خليل، فإن الإقبال على هذه الانتخابات أكبر بكثير من سابقتيها، وهذا لربما يعكس نجاح التجربتين السابقتين.
 
ويتكون مجلس بلدي الأطفال في مدينة رام الله من هيئة إدارية مكونة من 13 طالباً وطالبة يمثلون مدارس المدينة، فيما يتكون المؤتمر الخاص بالمجلس من 78 طالباً وطالبة، بمعدل طالبين اثنين، أو طالبتين اثنتين، من صفوف الثامن والتاسع والعاشر الأساسي، أما الهيئة العامة للمجلس فتضم كل طلاب صفوف الثامن والتاسع والعاشرفي المدينة.
 
وحول آلية تشكيل المجلس، قالت خليل: يتشكل المجلس من طلاب المدارس الحكومية والخاصة ومدارس الوكالة والبالغ عددها ثلاث عشر مدرسة في مدينة رام الله... في البداية سيتم إجراء انتخابات داخلية في ثلاث صفوف الثامن والتاسع والعاشر في جميع المدارس، ويحق لكل طفل ترشيح نفسه ويتم اختيار مرشحي المدارس في انتخابات داخلية على أن يكون عددهم ستة من كل مدرسة ومن ثم يتم انتخاب طالب او طالبة من الستة ليكون العضو الرئيسي في المجلس، ويكون عدد الطلاب المنتخبين ثمانية وسبعين طالبا وطالبة (المؤتمر) ممثلين عن كل مدرسة، لافتة إلى أن ولاية المجلس تمتد إلى ثلاث سنوات ليتم تحقيق الأهداف التي من اجلها تشكل المجلس البلدي.
 
وتوزع برنامج انتخابات مجلس بلدي أطفال رام الله للعام 2014 على أربع مراحل، أول زيارة المدارس وعرض المشروع بالتعاون مع لجنة الانتخابات المركزية لصفوف الثامن والتاسع، والعاشر الأساسي، وكانت في الفترة ما بين 18 و23 شباط، فيما تمحورت المرحلة الثانية حول الانتخابات الداخلية في الصفوف مع فرز طالبين من كل صف بمجموع ستة طلاب كمندوبين وممثلين في (المؤتمر) عن مدرستهم وذلك في الفترة ما بين 24 شباط و6 آذار، بالتعاون مع منسق النشاطات في المدرسة ولجنة الانتخابات المركزية.
 
أما المرحلة الثالثة فتقوم على عرض الدعاية الانتخابية في الثامن عشر من الشهر الجاري، حيث يقوم كل مرشح، وبوجود منسق نشاطات مدرسته، بتقديم عرض حول برنامجه لثلاث دقائق، في مبنى المحكمة العثمانية في البلدة القديمة لرام الله، وهو ذات المبنى الذي يستشيف المرحلة الرابعة والختامية، أي الانتخابات النهائية في التاسع عشر من الشهر الجاري ما بين 11 صباحاً و2:30 بعد الظهر، حيث يعقد مؤتمر صحفي للإعلان عن النتائج النهائية للانتخابات.
 

    

العودة للاعلى